فضيحة : برلمانيون يُعِيرُون بطائق حضورهم لزملائهم خوفا من الإقتطاع

حــســن حـمـدان :

كشفت جهات إعلامية متابعة للحياة البرلمانية عن فضيحة من العيار الثقيل تتعلق بقضية غيابات النواب البرلمانيين بمجلس النواب.

وأفادت ذات المصادر، أن رئاسة مجلس النواب اكتشفت أن عدد حضور نواب و نائبات الغرفة الأولى خلال آخر جلسة للأسئلة الشفوية يوم الإثنين الماضي لا يوازي بتاتاً الحجم و العدد الذي سجله العداد الإلكتروني الخاص بتثبيت الحضور إلى الجلسة إلكترونياً “البوانتاج”.

فما كان من الحبيب المالكي  رئيس مجلس النواب حسب ذات المصادر إلا استفسار مصالح إدارته عن حجم الحضور القليل قبل القيام بالإجراءات القبلية لعملية الإقتطاع من أجور النواب المتغيبين كالإنذار و الإشعار لتبرير سبب الغياب غير أنه اكشتف أن “جهاز البوانتاج” قد سجل الحضور الكثيف على عكس واقع الغياب ليؤكدوا له أن “البوانتاج صحيح”.

و بعد مراجعة شريط فيديو الحضور من البداية إلى الآخر كانت صدمة المالكي كبيرة حينما اكتشف أن بعض النواب و النائبات لم يحضروا بتاتاً إلى مقر المجلس و لم يدخلوا قاعة الجلسات الكبرى و رغم ذلك هم ثبتوا حضورهم إلكترونياً أي أنهم ” سجلوا الحضور بالبطاقة الإلكترونية الخاصة بهم”، قبل أن يصدم  المالكي رئيس مجلس النواب حسب ذات المصدر عندما إكتشف أن العديد من النائبات و النواب المتغيبين عن الجلسة ، سلموا بطائقهم لزميلاتهم وزملائهم البرلمانيين لينوبوا عنهم في “البوانتاج” رغم غيابهم و ذلك خوفا من الإقتطاع.

 

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.