سمو الأمير مولاي رشيد يمثل المغرب في تشييع “كوفي عنان”

هاسبريس :

مثل صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد جلالة الملك محمد السادس في مراسيم تشييع جثمان الأمين العام السابق لمنظمة الأمم المتحدة، كوفي عنان، التي جرت أمس الخميس بأكرا.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد مرفوقا بـ محمد فرحات سفير المغرب في غانا،. خلال هذه المراسيم الوطنية، كما حضر مراسم التشييع  مجموعة من رؤساء الدول الإفريقية، من ضمنهم الرئيسان الإيفواري، الحسن واتارا، والليبيري، جورج ويا، و “أنطونيو غوتيريس”الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة،والعديد من الشخصيات الديبلوماسية والحقوقية من مختلف دول العالم، .

وللإشارة، فقد توفي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان عن عمر يناهز 80 عاما، حسبما أعلنت مؤسسة عنان الخيرية على موقعها الرسمي، وفارق عنان الحياة في أحد مستشفيات مدينة بيرن السويسرية ، حسب وكالة “رويترز” عن مقربين له.

هذا، وإزداد كوفي عنان الدبلوماسي الغاني سنة 1938، وتدرج في عدد من المناصب الدولية كان أهمها منصب الأمين العام السابع للأمم المتحدة سنة 1997، ومن ثم تم تكليفه موفدا خاصا للأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا عام 2012.

وفي أوآخر 2012 قدم عنان استقالته من منصبه كمبعوث أممي وعربي إلى سوريا،بعد فشل خطته التي تكونت من ست نقاط وكانت تهدف إلى وقف إطلاق النار في سوريا والوصول إلى تسوية سياسية.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.