وزير التعليم يستقبل التلميذة مريم أمجون”بطلة تحدي القراءة العربي”

هاسبريس :

إستقبل سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتعليم العالي ظهر أمس الجمعة 2 نونبر الحالي، الطفلة مريم الفائزة بلقب تحدي القراءة العربي.حيث كشفت والدة التلميذة المتوجة مريم أمجون الأستاذة عايدة  أن إبنتها وصلت إلى أرض الوطن على الساعة 13:30 بمطار محمد الخامس بالدار البيضاء، قادمة من دولة الإمارات العربية المتحدة، قبل أن تتوجه برسالة شكر إلى جلالة الملك محمد السادس الذي هاتف الطفلة المغربية البطلة، وإلى كل أفراد الشعب المغربي. 

في ذات السياق، لم تخف والدة التلميذة مريم،سعادتها البالغة وفرحتها العارمة على باقي عائلتها وإدارة المؤسسة التعليمية حيث تدرس البطلة القارئة، بالإتصال الملكي الذي تلقته ابنتها التي لا يتعدى عمرها 9 سنوات، من طرف الملك محمد السادس قائلة » أوجه الشكر الخالص للملك نصره الله، لإنه يساعد دائما الأطفال ويواكب إنجازاتهم، واتصاله، تشريف وتكليف في آنٍ واحد ، كما أكدت كل الأباء وأولياء التلاميذ المغاربة، بضرورة الدفع بأبنائهم للقراءة وفتح الكتاب.

وللإشارة، فإن التلميذة مريم أمجون والتي تتابع دراستها في مدرسة الداخلة بجهة فاس مكناس ، كانت قد حصلت على المرتبة الأولى وطنيا، لتتأهل بعد ذلك للمسابقة الدولية والذي يشارك فيها 250 طالب وطالبة من وفود « تحدي القراءة العربي » على مستوى العالم العربي، ممن وصلوا الجمعة الماضية إلى دبي للمشاركة في نهائيات التحدي.

من جهته، سعيد أمزازي، أبرز وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي،لدى إستقباله التلميذة مريم أمجون ، ومن خلال حفل تكريمي على شرفها، أن هذه الأخيرة أصبحت “مصدر فخر للمغرب وللمدرسة المغربية”،مبرزا أن تتويج أمجون بطلة المسابقة الدولية لـ”تحدي القراءة العربي” سيسمح للمغاربة “باستعادة الثقة في النظام التربوي”.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.