مرشدو ومرشدات الفضاءات الطبيعية السياحية يحتجون بمراكش

مـحـمـد الــقـنــور :
عــــدســة : بـلـعـيــد أعــراب :

نظمت النقابة الوطنية للمرشدين السياحيين وقفة إحتجاجية للمرشدات والمرشدين السياحيين بالمنتجعات الطبيعية والمواقع السياحية والأثرية بالعالم القروي ، الأربعاء 23 يناير الحالي بساحة عبد المومن، أمام المندوبية الجهوية للسياحة بمراكش ، إبتداء من الساعة الواحدة زوالا إلى الساعة الثالثة بعد الزوال، تروم لفت إنتباه المسؤولين بالقطاع، والفاعلين الحكوميين، والرأي العام الوطني، لمعاناتهم، ولمطلب إدماجهم، كفئة مهنية وطنية، ضمن إشتغال زملائهم وزميلاتهم المرشدين السياحيين بالمدن والمدارات الحضرية، وتفعيل حقوقهم الدستورية، وفق منطوق و مقتضيات الظهير الشريف رقم 1.12.34 الصادر في 16 شوال 1433، الموافق لــ 4 شتنبر 2012، والقاضي بتنفيذ القانون رقم 05.12 المتعلق بتنظيم مهنة الإرشاد السياحي، وتفعيلا لتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الداعية إلى الربط بين العدالة الإجتماعية، والمساواة المؤسسة على مبدأ تكافؤ الفرص، وسواسية كل المغاربة أمام القانون، وفرص الشغل بالنسبة للشباب ومنح المرشدات والمرشدين السياحيين بالمنتجعات الطبيعية والمواقع السياحية والأثرية بالعالم القروي، الحق في ممارسة عملهم بالمجال الحضري، بناء على كفاءاتهم المهنية والمعرفية، وخبرتهم في المجال، وعمق مساهمتهم في تكريس معالم النموذج التنموي الجديد، ضمن رؤية 2020 .

كما جاءت هذه الوقفة الإحتجاجية، تجاوبا مع ما سطرته النقابة الوطنية للمرشدين السياحيين بالمغرب كبرنامج نضالي، تم وضعه بعد مشاورات عديدة مع الوزارة الوصية على القطاع ومع المندوبيات الجهوية للسياحة بمختلف جهات المملكة، ومع الفاعلين في المجال السياحي من هيئات ومؤسسات، إستمرارا في المطالبة بإقرار الملف المطلبي، والذي يتلخص في :
المطالبة بإدماج فئة المرشدات والمرشدين بالفضاءات الطبيعية في عملية إدماج فئة مرشدي المدن والمدارات السياحية وفقا لمقتضيات الظهير الشريف رقم 1.12.34ولمضامين القانون 12/05 ، وبناء على المادة 31 ، على غرار ادماج ذوي الكفاءات الغير المرخصين بممارسة الإرشاد السياحي بالمجالات الحضرية، والمدارات السياحية والأثرية، بنص تنظيمي تكملة للمادة 31 .

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.