منتوجات جهة مراكش آسفي تتألقُ في معرض مكناس الفلاحي

محمد جمال مرسلي :

مبعوث هاســبريس إلى مكناس :

يشهد قطب المنتوجات المجالية بالمعرض الدولي للفلاحة بمكناس إقبالا كبيرا من طرف زوار المعرض، حيث تم توفير فضاء كبير للتعاونيات والمجموعات ذات النفع الاقتصادي التي تعرض منتوجات محلية متنوعة، تحمل ترخيص العديد من هيئات المراقبة والتثمين وفي مقدمتها المكتب الوطني لمراقبة السلامة الصحية للمنتوجات الغذائية.
وكعادتها شكلت تعاونيات جهة مراكش أسفي محط استقطاب العديد من الزوار بمنتوجات ذات جودة عالية على رأسها زيت أركان، الكامون، الكبار والعسل.
وفيما يتعلق بالمنتوجات الحاصلة على علامة البيان الجغرافي المحمي نجد كبار أسفي الذي تبلغ المساحة الإجمالية المغروسة منه 7000 هكتار أي 45 بالمائة من المساحة الوطنية، وبمعدل إنتاج يصل إلى 14 ألف طن في السنة.
كما نجد الكامون البلدي بالرحامنة بمساحة إجمالية تقدر ب1400 هكتار ومعدل إنتاج سنوي يصل 320 طن، بالإضافة إلى زيت الزيتون أمزميز الذي تبلغ المساحة المزروعة منه 8500 هكتار بمعدل إنتاج يصل 1000 طن في السنة، ثم زيت أركان الذي تصل المساحة المغروسة منه بالجهة 140 ألف طن بمعدل إنتاج سنوي يصل إلى 2000 طن.
وبخصوص المنتوجات المجالية الحاصلة على تسمية منشأ محمية، نجد زيت الزيتون أغمات أيلان الذي تقدر المساحة المغروسة منه حوالي 3800 هكتار بمعدل إنتاج يصل إلى 1300 طن، وكذا زيت الزيتون تيوت الشياضمة الذي تبلغ المساحة المغروسة من أشجاره 100 هكتار بمعدل إنتاج سنوي يناهز 27 طن.
في سياق مماثل،تم هذه السنة ضمن فعاليات الدورة 14 للمعرض الدولي للفلاحة بمكناس منح تسمية منشأ محمية لجوز الحوز، ممثلا بالمجموعة ذات النفع الاقتصادي إدرارن لمنتجي الجوز بالحوز، والتي تأسست سنة 2013 وتضم 68 منخرطا، وهي المجموعة التي تنظم مهرجان الجوز بإقليم الحوز الذي يتوفر على حوالي 35 بالمائة من الإنتاج الوطني من الجوز.
وللإشارة، فإن جهة مراكش أسفي تتميز فضلا عن المنتوجات المجالية المذكورة، بخروف الصردي بإقليمي الرحامنة وقلعة السراغنة، والحامض البلدي وعنب الوداية بمراكش، وكذا الترفاس والعسل بمختلف أنواعه، وهي المنتوجات التي تساهم في توفير حوالي 4.8 مليون يوم عمل في السنة.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.