ثانوية عودة السعدية في مراكش على صفيح ساخن تحت نار تُلهِبُها إدارة المؤسسة

هاسبريس  :

احتج اساتذة من ثانوية عودة السعدية التأهيلية في مراكش على مدير المؤسسة الذي رشح لجائزة الاستحقاق المهني لاطر التربية والتكوين برسم الموسم الجاري أستاذين فقط وفق المذكرة المرجعية عدد 19/039 التي لم يطلع عليها العاملون بهذه المؤسسة التي تعيش على صفيح ساخن تحمي الادارة من تحته النار بالارتجال وخرق قلقانون.

واعترض أعضاء مجلس التدبير في الاجتماع الذي دعا اليه مدير الثانوية على عجل لتمرير مقرر الإدارة الذي تم طبخه بليل خارج المساطر المعمول بها حين حجب مدير المؤسسة المذكرة المرجعية لتنظيم جائزة الاستحقاق المهني على أنظار الأطر المعنيين بها.

كما سجلوا قبل الانسحاب تحفظهم على إصرار المدير عقد اجتماع مجلس التدبير رغم عدم توفر النصاب القانوني ولعدم شرعية جدول اعماله التي تضمنت نقطة فريدة للتداول بين أعضائه في شأن موضوع يجهلونه تماما وليس لهم اطلاع رسمي عليه ولا يتوفرون على الوثيقة المرجعية لنقطة جدول الاعمال.

واعتبر الأساتذة تصرف الإدارة إقصاءا منهجيا لفئات عريضة من العاملين بالمؤسسة للتباري على هذا الاستحقاق محليا واقليميا وجهويا ووطنيا بانحياز المدير المفضوح لشخص واحد من ترشيحين أحدهما مجرد مناورة لمصلحة “محظوظ الإدارة المدلل”.

وأمام تصاعد الاحتجاج تقرر عدم البث في ترشيحات ثانوية عودة السعدية لجائزة الاستحقاق المهني حتى يتم احترام المساطر الادارية المعمول بها وحتى يتم اطلاع اطر المؤسسة على فحوى المذكرة والدعوة الى اجتماع مجلس التدبير في آجال معقولة بعد فتح الترشيح امام الجميع من اساتذة السلكين ومن اطر الادارة التربوية.

وتشهد ثانوية عودة السعدية تجاذبات تصل احيانا عد العنف بين هيئة التدريس والادارة التربوية دون تدخل الجهات الوصية اقليميا وجهويا بسبب الارتجال وخرق المساطر والاستفراد بالقرار وتعطيل المؤسسات الاستشارية والتربوية والتعتيم على المنشورات والمذكرات واللوائح إضافة مسائل أخرى يتم في شأنها مخاطبة السيد الوزير والسيد الكاتب العام للوزارة تتعلق بالتسيير الاداري والمالي بهذه المؤسسة العريقة التي أصبحت خلال العام الجاري تكتسح مساحات عريضة على اعمدة الصحف وفي بيان الادانة للفرقاء الاجتماعيين.

هــذا، ويذكر ان ثانوية عودة السعدية مؤسسة للبنات في مراكش داخل المدينة العتيقة بها قسم داخلي يأوي حوالي 250 نزيلة وقسم خارجي تتابع الدراسة بها 878 تلميذة يؤطرهن 70 اطارا اداريا وتربويا.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.