صورة لصلاح قبل الشهرة، تكشفُ حُبَّه القديم لبرشلونة

هاسبريس :

التقطت صورة للاعب المصري وهداف فريق ليفربول محمد صلاح، في أول تواجد له داخل معقل فريق برشلونة “كامب نو” كشفت في معناها عن الكثير مما يعنيه هذا النادي لدي اللاعب المصري الذي كان قد اعترف في حوار مسجل قبل 7 سنوات أنه من عشاق نادي برشلونة والنجم  الكاتالوني الأرجنتيني ليونيل ميسي، وذلك قبل أن يتجه إلى الإحتراف الخارجي ويصل إلى ما هو عليه الأن ليتقابل مع حبه الأول في كرة القدم ليونيل ميسي، وجها لوجه.

ووفق ما ذكرت صحيفة “آس” الإسبانية، فإن الصور التي التقطت لصلاح لحظة دخوله ملعب “الكامب نو” لخوض آخر حصة تدريبية قبل مبارة الليلة في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، أظهرت ذهول اللاعب ودهشته.

وذكرت ذات الصحفية أن نظرات صلاح توحي بشيء واحد مفاده أن “حب برشلونة ما يزال داخل النجم المصري”، وأن حلم دخول “الكامب نو” تحقق بعد طول انتظار حيث ظل يراوده .

كما أوضحت ذات الصحيفة أن شعور صلاح لا علاقة له باقتراب موعد الانتقالات الصيفية، على اعتبار أن اللاعب قد لا يغير قميص ليفربول بعد نهاية الموسم الجاري، وحتى لو فعل، فإن التقارير الإعلامية ترجح كفة ريال مدريد الإسباني.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.