أفران صديقة للبيئة في سلا عوض الأفران الملوثة

هاسبريس :

في إطار تفعيل البرنامج الوطني لتحسين جودة الهواء، ترأست نزهة الوفي كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة حفلا لتسليم الدفعة الأولى من الأفرنة الغازية على الفوج الأول من الصناع الفخارين بمركب الفخار الولجة بسلا.

وحسب بلاغ صحافي توصلت به “هاسبريس” من كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة فإن هذه الأخيرة، تساهم في هذه العملية ب 40 في المائة من الكلفة الإجمالية لاقتناء الأفرنة وذلك من أجل استبدال الأفران التقليدية الملوثة بأفران عصرية صديقة للبيئة، حيث تم صرف 1،1 مليون درهم لاقتناء هذه الدفعة الأولى من هذه الأفرنة. ويأتي هذا الحفل في إطار تنفيذ اتفاقية شراكة دعم التأهيل البيئي لقطاع الفخار والذي نظمته غرفة الصناعة التقليدية لجهة الرباط سلا القنيطرة وبشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي وكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة.

إلى ذلكــ ، تهدف هذه الاتفاقية إلى استبدال الأفرنة التقليدية بالأفرنة الغازية من أجل المساهمة في الحد من التلوث الناجم عن وحدات الخزف والفخار وتحسين ظروف اشتغال حرفيي قطاع الفخار والخزف بموقع الولجة عبر دعمهم في اقتناء أفرنة غازية تحترم معايير المحافظة على البيئة وكذا مواصفات الصحة والسلامة.

هـــذا، وتجدر الإشارة إلى أنه هذا البرنامج الذي اقترحته كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة سيتم خلاله تمويل أربعة مشاريع بهذا الخصوص تهم كل من زاكورة ومراكش والجديدة وسلا بمجموع دعم يقدر ب 10،32 مليون درهم

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.