مهرجان “رمضانيات عين الشق” يفتتح نسخته السادسة إفتراضيا بالدار البيضاء

هاسبريس :

 تحت شعار “نجلس نشتاغل فداري، نجي نفسي ونجي جاري”،وبشراكة مع جمعية الفن للجميع،وجمعيات المجتمع المدني، إفتتحت مساء أمس الاثنين  11 ماي الجاري بالدار البيضاء، فعاليات مهرجان “رمضانيات عين الشق” في نسخته السادسة، والمنظمة عن بُعد، من طرف مقاطعة عين الشق إلى غاية 22 ماي الجاري، بتدشين معرض حرفي وفني تشكيلي افتراضي متنوع يساهم فيه ثلة من الحرفيين التقليديين والخطاطين والفنانات والفنانين التشكيليين المغاربة.

وحسب بلاغ من المنظمين توصلت به “هاسبريس”، فإن هذه التظاهرة الإفتراضية المنظمة تزامنا مع المحطة التعبوية والإحترازية التي يعيشها الشعب المغربي خلال زمن كورونا، وإقرار الحظر الصحي للحيلولة دون تفشي الوباء، وإنسجاما مع شهر رمضان الأبركـ ، ودلالاته الدينية المثلى ورسائله الربانية السمحة. تروم تقريب المنتوج المعرفي من البيوت، ونشر ثقافة الصورة والتعبيرات الجمالية، المتعلقة بالفنون التشكيلية والموسيقى والخط العربي والأنماط الأدبية التعبيرية كالشعر والسرديات والقصة،وأوراش فنية متنوعة في المسرح والسينما، بالإضافة إلى عروض دينية وفكرية وعلمية.

هذا، وشكلت فعاليات مهرجان “رمضانيات عين الشق” في نسخته السادسة، قيمة ثقافية مضافة ومبادرة استباقية قصد الإستمرار في تفعيل وتحيين التواصل الإفتراضي الخدماتي العام ، القائم في حدود ما يسمح به القانون على أكثر من واجهة من تفاعل ثقافي وتواصل معرفي مع  الساكنة في هذا الشهر المعظم .

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.