34 % من الأسر المغربية وجدت نفسها بدون أي دخل أثناء الحجر الصحي

هاسبريس :

أظهر بحث ميداني أجرته المندوبية السامية للتخطيط، خلال الفترة الممتدة من 14 إلى 23 أبريل المنصرم من أجل تتبع تكيف نمط عيش اأسر تحت وطأة الحجر الصحي، أن ثلث الأسر تقريبا بنسبة 34 % وجدت نفسها بدون أي مصدر للدخل بسبب توقف أنشطتها أثناء الحجر الصحي.

وأوضحت المندوبية، في مذكرة لها، أن هذه النسبة تعتبر مرتفعة بشكل طفيف في صفوف الأسر القروية  إلى 35 % مقارنة مع الأسر الحضرية  33 %، ومتباينة بشكل كبير حسب مستوى المعيشة ومهنة رب الأسرة، حيث تصل إلى 44 في المئة بالنسبة للأسر الفقيرة، و42 % للأسر التي تعيش في مساكن عشوائية، و54 % في صفوف الحرفيين والعمال المؤهلين، و47 % بين التجار، و46 %بين العمال واليد العاملة الفلاحية.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.