أغلب المصابين في بؤرة “للا ميمونة” بإقليم القنيطرة في حالة جيدة

هاسبريس  :

رغم أن بؤرة “للا ميمونة”، على تراب إقليم القنيطرة، تواصل تفريخ إصابات جديدة، حيث إرتفع عدد المصابين إلى أزيد من 700 حالة مؤكدة، متفرقة بين أزيد من 4 وحدات صناعية، وبعد ظهور نتائج الاختبارات الطبية التي خضع لها العاملون بضيعات الفراولة بهذه المنطقة، فإن أغلب المصابين والمصابات باتوا في حالة جيدة، خصوصا بعدما أعلن عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، عن إنشاء مستشفى ميداني بجماعة سيدي يحيى الغرب خصص لاستقبال حوالي 700 حالة إصابة، والتي تم اكتشافها بهذه البؤرة.

هذا، وسُجل إستقرار في الحالة الصحية لجميع المصابين على مستوى هذه البؤرة، إذ لم يتم إلى حدود الأحد تسجيل أية حالة حرجة تستدعي نقلها إلى الإنعاش.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.