“كورونا” تعرقل مسار 80 % من مرضى السكري بالمغرب

هاسبريس :

أوضح الدكتور حمدون الحسني، المتخصص في أمراض الغدد وداء السكري، ورئيس الجمعية المغربية لأمراض الغدد والتغذية وداء السكري، بأن نسبة 80 % من المصابين بهذا الداء عانوا من قلة المراقبة الطبية بسبب إجراءات الحجر الصحي التي عرفتها المملكة في سياق مواجهة تفشي فيروس “كورونا كوفيد 19 “، مشيرا أن آثار الجائحة  والحجر الصحي الذي طبق في المملكة لمدة تفوق الثلاثة أشهر، كانت له تداعيات اقتصادية واجتماعية على مرضى السكري.

وذكر الحسني أن بمجرد اكتشاف وباء “كورونا” لدى الشخص المصاب بداء السكري ، فإنه يتم إخضاعه لثلاثية العلاج والحمية والرياضة، مسجلا أن هذه الثلاثية إنفرط عقدها خلال فترة الحجر الصحي بمنع الرياضة مع عدم الانضباط للحمية بسبب البقاء اليومي في البيت وما ينتجُ عنه من إقبال غير منتظم على الأكل، ومن غياب أو قلة للمراقبة الغذائية والصحية.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.