النساء المغربيات هن الأكثر تضررا نفسيا من الحجر الصحي

هاسبريس :

کشف تقرير أنجزته خلية الدعم النفسي التابعة لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالقنيطرة، حول طبيعة الحالات التي تم التكفل بها طيلة الفترة الزمنية للحجر الصحي الممتدة من 31 مارس إلى 19 ماي الماضيين، أن الخلية المذكورة استقبلت 25 حالة، كما أجرت 100 حصة هاتفية بمتوسط 20 دقيقة لكل حصة، أي ما يعادل كغلاف زمني 33.33 ساعة في المتوسط. .

وحسب الأرقام المتحصلة ، فإن النساء هن الأكثر اتصالا وطلبا للدعم مقارنة بالرجال، حيث شكلن 80 % من مجموع الحالات المتصلة بالخلية، مما يدل حسب الباحثين على أن النساء هن الفئة الأكثر تضررا من الحجر الصحي، إلى جانب الأطفال والمراهقين، الذين استفادوا جميعهم من حصص للدعم تنوعت ما بين حصة للإنصات والاستماع، وحصتين فأكثر تخصص للتوجيه والمتابعة النفسية، وحصة أخرى للتقييم.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.