تغريدة إمريكية تضع الحموشي في دائرة الضوء الدولية من جديد

هاسبريس :

نوه “روب كرينواي”،المدير الرئيسي لمنطقة الشرق الأوسط، والمسؤول السابق الرفيع المستوى في مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض في تغريدة له على موقع التويتر، بالمهنية العالية لعبد للطيف الحموشي المدير العام للأمن الوطني والمدير العام لمديرية مراقبة التراب الوطني .

وجاءت تغريدة “كرينواي” تعقيبًا على مقال نُشر في  “ناشيونال إنترست” المجلة الأمريكية الواسعة الإنتشار، والتابعة لمركز البحث الأمريكي « The Center for National Interest » وعن ماوصفته ذات المجلة بــ “الترنحات الإرهابية الإيرانية في محاولتها لدعم البوليساريو و الجزائر”،  ضمن مقال لها، حيث أشاد “كرينواي” المسؤول الأمريكي المذكور بفاعلية الأجهزة الأمنية المغربية.

هذا، وإستدل مقال ناشيونال إنترست ” بمجريات اعتقال مواطن لبناني يبلغ من العمر 57 عامًا من طرف أجهزة الأمن المغربية، الذي قدم نفسه باسم إبراهيم يوسف عند دخوله المغرب في 6 يناير الماضي، ويعدد من العمليات الأمنية المغربية التي قادتها إدارتا الحموشي، مما ينم عن فعالية الأجهزة الأمنية للمملكة، ونجاعتها في قطع الطريق أمام محاولات التوغل الإيراني في شمال إفريقيا، ومن خلال صنيعتها حزب الله اللبناني.

كما إستعرض المقال، بعضا مما وصفه، بمحاولات إيران لدعم الأفعال اللصوصية والنوايا الإرهابية لميليشيات البوليساريو، قبل أن يشدد على إدارة الرئيس بايدن بضرورة  توخي الحذر الشديد من هذه التحركات والأفعال.

ولم يفوت المقال، التذكير بكون المغرب حليف قوي للولايات المتحدة الإدارة الأمريكية في دعم وتوسيع اتفاق السلام الذي ساهمت المملكة في تطويره وتحديث ألياته، محذرا “واشنطن”بالخسائر الوخيمة، في حالة ما إذا تجدد الصراع في الصحراء، التي باتت مستهدفة من طرف إيران وبيادقها من البوليساريو،وحزب الله، ومُذَكِّرا، بدور لإيران في إشعال فتيل الدمار وبث الخراب بسوريا قبل عقد من الزمن .

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.