الرقمنة حل ضروري للتغلب على تحديات الشمول المالي بالمغرب

هاسبريس :

خلال ندوة افتراضية نظمها بنك المغرب تحت عنوان “الرقمنة: رافعة للشمول المالي”، أكد عماد الشرايبي، مدير فرع بنك المغرب بالدار البيضاء، أن التحول الرقمي يشكل اليوم حلا لا محيد عنه للتغلب على العديد من التحديات والعراقيل المعيقة للشمول المالي.
وأضاف الشرايبي، أن التحول الرقمي تعززت أهميته في ظل السياق الحالي، الذي يتسم بالانتقال السريع للعالم نحو الرقمنة، ولا سيما خلال هذه الأزمة الصحية، مشيرا إلى أن هذا التحول الرقمي يعد وسيلة حتمية لمواجهة التحديات المرتبطة بالشمول المالي.

وحول مزايا التمويل الشامل، أفاد الشرايبي، أن الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي (SNIF)، التي تم إطلاقها في أبريل 2019، والتي تهدف أساسا إلى ضمان ولوج كافة الأفراد والشركات إلى المنتجات والخدمات المالية من اجل استعمال ملائم لاحتياجاتهم وإمكانياتهم، وكذا المساهمة في تعزيز الاندماج الاقتصادي والاجتماعي.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.