الثروة المالية للأسر تنمو بـ 43 مليار درهم

هاسبريس :

لوحات الفنان التشكيلي بلعيد بلهاوي :

 

في تقرير حول الاستقرار المالي، أصدره مؤخرا بالاشتراك مع هيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي والهيئة المغربية لسوق الرساميل، كشف بنك المغرب أن الثروة المالية للأسر حققت نحو 43 مليار درهم إضافية في 2020، وذلك مقارنة بالسنة ما قبلها، على الرغم من الظرفية الاقتصادية التي طبعتها الأزمة الصحية.

وأوضح بنك المغرب، أنه “بالرغم من سياق الأزمة، استمر تدعيم الثروة المالية للأسر سنة 2020، بنحو 43 مليار درهم إضافية مقارنة بالسنة السابقة”. مشيرا، أنه “بشكل عام، لم تتدهور الثروة المالية للأسر في هذه الفترة من الأزمة، بل نمت في سنة 2020، مع تعزيز ودائعها البنكية”.

وأفاد ذات البنك أن الثروة المالية للأسر بلغت بذلك في المجموع 876 مليار درهم، والتي تتكون أساسا من الودائع البنكية بنسبة 82.7 % ، تليها استثمارات في قطاع التأمين على الحياة، والأصول في شكل قيم منقولة، بنسبة بلغت على التوالي 10.8 % و6.5 %.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.