جهود إستشرافية لحماية واحات درعة تافيلالت من الحرائق

هاسبريس :

قامت السلطات المختصة في جهة درعة تافيلالت بإعمال مقاربة استباقية  للحد من الحرائق التي تعرفها واحات درعة تافيلالت خلال أشهر فصل الصيف. ووفق وثيقة توصلت بها “هاسبريس” من مديرية تنمية مناطق الواحات بالوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجرة الأركان، فإن“الحماية الذاتية والاستباقية والرفع من النجاعة في التدخل ضد جميع الحرائق المحتملة” باتت هي القاسم المشترك المعمول به، خلال جميع التدخلات ، بناء على إصدار قرار عاملي يقضي بمنع حرق بقايا النخيل والأعشاب داخل الواحات على تراب إقليم الرشيدية، كخطوة أولى تهدف إلى تفادي أسباب الحرائق بالمنطقة، خصوصا، بعدما تم تحرير مجموعة من المحاضر الزجرية في حق أشخاص تم ضبطهم في حالة مخالفة مقتضيات هذا القرار. .

كما شددت ذات الوثيقة على أهمية تبني استراتيجية متكاملة مع وضع خطط عمل وبرامج متناسقة تنسجم مع الواقع المحلي لكل واحة، وتتمحور على منظومة حماية ذاتية ضد الحرائق.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.