المداخيل الضريبية تسجل تحسنا ملحوظا بمعدل 9.5 %

هاسبريس :

كشفت بيانات أصدرتها مديرية الخزينة العامة أن العجز المالي بلغ عند متم شهر يوليوز الأخير حوالي 39.5 مليار درهم، عوض 41.6 مليار درهم خلال نفس الفترة من 2020.

وأفادت مديرية الخزينة أن مداخيلها العادية تراجعت خلال أبريل الماضي بنسبة 1 %، حيث ناهزت 142.2 مليار درهم، عوض 143.6 مليار درهم المسجل في نفس التاريخ من العام الماضي، بفارق 1.4 مليار درهم.

كما أوضحت ذات المديرية، أن المداخيل الضريبية عرفت تحسنا بمعدل 9.5 %، بعدما استقرت في حدود 128 مليار درهم، بدل 116 مليار درهم المسجلة خلال نفس الفترة من العام الماضي. في المقابل عرفت المداخيل غير الضريبية عند متم شهر يوليوز الأخير تراجعا حادا بمعدل ناقص 46.6 % إذ لم تتعد 14.3 مليار درهم، مقابل 26.8 مليار درهم قبل عام، أي ناقص 12.5 مليار درهم.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.