المشروع المجتمعي المغربي كنموذج تشاركي يسرق الأضواء بالقاهرة

هاسبريس : 

أوضح يونس السكوري، وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى و التشغيل والكفاءات، والرئيس الحالي للدورة الـ48 لمؤتمر العمل العربي بالقاهرة، أن المغرب يمضي قدما على درب توطيد المشروع المجتمعي الذي يقوده جلالة الملك محمد السادس، وذلك من خلال تفعيل مضامين النموذج التنموي الجديد.

وأفاد السكوري، خلال الجلسة الافتتاحية لهذا المؤتمر الذي يعرف مشاركة وزراء ورؤساء وأعضاء الوفود من منظمات أصحاب العمل والاتحادات العمالية في 21 دولة عربية، وممثلي الأمانة العامة لجامعة الدول العربية،وممثلي المنظمات العربية والدولية،وعدد من السفراء والشخصيات البارزة،أن هذا النموذج التنموي “يشكل مرحلة جديدة في هذا التوطيد،كنموذج تشاركي يساير التحول الرقمي ،الذي تتأسس عليه أهدافه”.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.