العنف على الأنترنيت ومواقع التواصل الإجتماعي خطرٌ مُتنامِ يتربصُ بآلاف النساء والفتيات 

هاسبريس : 

تناول اجتماع للجنة الجهوية للتكفل بالنساء ضحايا العنف بجهة الرباط سلا القنيطرة حول موضوع “الحماية القانونية والقضائية للنساء والفتيات ضحايا العنف الالكتروني”، خطورة تنامي العنف الإلكتروني المبني على النوع والذي ازدادت حدته مع التطور التكنولوجي، بحضور مجموعة من الأطر القضائية والجهات الحقوقية والفاعلات الحقوقيات والجمعويات والخبيرات والخبراء المتخصصين في مقاربة النوع.

من جهته، أكد عبد العزيز راجي، الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بالرباط،  في افتتاح هذه الندوة، على أهمية وراهنية موضوع “العنف الرقمي”، كمظهر جديد من مظاهر العنف المعنوي والرمزي والمستبطن في حق المرأة، والذي يخلف آثارا أكثر حدة من الآثار التي يخلفها العنف اللفظي والجسدي، مذكرا بالقوانين التي تجرم هذا النوع من الأفعال.

 

في ذات السياق،إنصب نقاش ومداخلات المشاركات والمشاركون في هذا الاجتماع، الذي انعقد مؤخرا  بالرباط، على المبادرات والجهود التي تم بذلها على مستوى المؤسسات والجمعيات من خطط عمل وحملات تحسيسية وتوعوية للحد من العنف المبني على النوع عن طريق الأنظمة المعلوماتية والاتصالات.

قد يعجبك ايضا مقالات الكاتب

أترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.